تعرف على معدن الزيوليت الطبيعى

الزيوليت الطبيعى معدن طبيعى عبارة عن حبيبات من سيليكات الالمونيوم متكونة أساسا من السيليكات المهمة لمعدن الارض القلوية ، يعمل كمحسن جيد للتربة لاحتوائة مكونات الطبقة الدبالية ( الخصوبة ) ، ولدية قدرة على الاحتفاظ بالماء بنسبة عالية بفضل خاصية الادمصاص التى يتمتع بها وكذا خاصية تبادل الايونات .

وهذان التاثيران الايجابيان لهما فائدة كبيرة فى تحسين خواص التربة.

ويدخل فى تركيبة المنتج العديد من الفلزات القاعدية ( الصوديوم – البوتاسيم – الكالسيوم ) كما انه يتصف بالتركيب الكيميائي الثابت حيث لا يتحلل أو تكسر كيميائيا ، وتدوم فاعليتة لفترة طويلة.

فوائد الزيوليت الطبيعى

* محسن للتربة الزراعية طبيعى ، سهل الاستخدام ، ذو نقاوه عالية.

* وجودة بالتربة يقلل من استخدام الاسمدة الى الثلث ويقبل الخلط مع مختلف الاسمدة

* يخفض من استهلاك مياه  الرى 25% الى 30% ولفترة طويلة فى التربة.

* يعمل على تماسك بنية التربة الزراعية الرملية.

* يعمل على احياء التربة المالحة ويقلل نفوذ المعادن الثقيلة للنباتات.

* مقاومة العديد من الامراض التى تصيب الجذور ومقاومتة للصقيع.

* يعمل على توازن معامل الحموضة (PH) فى التربة.

* يمنع تشكيل طبقات طبقات مزعجة للنبات على سطح التربة.

* يوفر تهوية جيدة للتربة من خلال عمله فى زيادة المسامات الهوائية.

طرق الاستخدام

المحاصيل النقدية

يضاف بمعدل 700-800 جم لكل متر مربع

محاصيل الفاكهة

الاشجار دون الخمس سنوات : بمعدل 2-3 كجم / شجرة فى بداية الموسم وتكرر الجرعة فى منتصف الموسم.

الاشجار فوق 5 سنوات : يضاف بمعدل 4-6 كجم / شجرة فى بداية الموسم وتكرر الجرعة فى منتصف الموسم

محاصيل الخضار

يتم إضافة المنتج عند الزراعة فى بطن الخط وبمعدل يتراوح بين 400 – 600 كجم لكل متر طولى أو بمعدل 4-6 طن/هكتار